1

أخبار كل يوم

تعبر المقالات الموجوده هنا عن وجهة نظر كاتبيها.

×



تعبر المقالات الموجوده هنا عن وجهة نظر كاتبيها.

سفير باكستان يشكر السعودية على رعاية مؤتمر إعلان السلام بأفغانستان

سفير باكستان يشكر السعودية على رعاية مؤتمر «إعلان السلام بأفغانستان»

نشر بتاريخ:  الخميس ١٠ حزيران ٢٠٢١ - ١٥:١١
سفير باكستان يشكر السعودية على رعاية مؤتمر إعلان السلام بأفغانستان

سفير باكستان يشكر السعودية على رعاية مؤتمر «إعلان السلام بأفغانستان»

أكّد السفير الفريق بلال أكبر سفير جمهورية باكستان لدى المملكة العربية السعودية، اليوم الخميس، أنّ مؤتمر «إعلان السلام في أفغانستان» يمثل فرصة لإحلال السلام قائلًا إن الفرصة مواتية لمسح الماضي وإحلال السلام مع أفغانستان.

كما تقدم بالشكر إلى السعودية لتنظيم هذا المؤتمر قائلًا: «أشكر المملكة لتنظيم هذا المؤتمر لتسهيل السلام في أفغانستان ».

وقال بلال أكبر خلال مؤتمر «إعلان السلام في أفغانستان» الذي تستضيفه رابطة العالم الإسلامي برعاية السعودية : «إحلال السلام يهم أفغانستان والدول المجاورة لها ونسعى إلى إيجاد حلول للسلام من خلال المؤتمر».

وبحسب «الإخبارية» أضاف السفير الباكستاني أن «الفرصة مواتية لمسح الماضي وإحلال السلام مع أفغانستان ونقدر جهود المملكة».

وأشار بلال أكبر إلى أن المؤتمر يمثل فرصة لإحلال السلام في أفغانستان قائلًا «أفغانستان عانت من الحرب وتأثرت بنيتها التحتية ونعمل على تسهيل الحل السياسي ».

وانطلق اليوم الخميس، المؤتمر الإسلامي (إعلان السلام في أفغانستان)، الذي تستضيفه رابطة العالم الإسلامي ويجمع كبار المسؤولين والعلماء من أفغانستان وباكستان، بهدف تحقيق المصالحة بين الأطراف الأفغانية، وترسيخ دعائم السلام في أفغانستان وذلك برعاية ودعم المملكة العربية السعودية.

يتضمن المؤتمر 5 جلسات، يتحدث فيها مجموعة من كبار العلماء في خمسة محاور، تناقش السلام والسماحة والاعتدال والمصالحة في الإسلام، إضافة إلى منهج الإسلام في صيانة كرامة الإنسان والحفاظ على حياته، وبناء السلام في ضوء المبادئ الإسلامية، وأهمية السلام والأمن الإقليمي، ودور العلماء في حل النزاعات الإقليمية ودعم جهود السلام، وسيتم في نهاية المؤتمر تلاوة البيان الختامي، وإعلان السلام في أفغانستان.

مسابح مسبقة الصنع مسابح مسبقة الصنع

Casa Pools
* تعبر المقالات الموجوده هنا عن وجهة نظر كاتبيها.
* جميع المقالات تحمل إسم المصدر و العنوان الاكتروني للمقالة.
* تعبر المقالات الموجوده هنا عن وجهة نظر كاتبيها.
* جميع المقالات تحمل إسم المصدر و العنوان الاكتروني للمقالة.
موقع كل يوم