1

أخبار كل يوم

تعبر المقالات الموجوده هنا عن وجهة نظر كاتبيها.

×



تعبر المقالات الموجوده هنا عن وجهة نظر كاتبيها.

امرأة وعشيقها يدسان السم للزوج وينحرانه وينامان بفراش واحد في الأردن

امرأة وعشيقها يدسان السم للزوج وينحرانه وينامان بفراش واحد في الأردن
نشر بتاريخ:  الخميس ١٤ تشرين الأول ٢٠٢١ - ١١:٥٣
امرأة وعشيقها يدسان السم للزوج وينحرانه وينامان بفراش واحد في الأردن

امرأة وعشيقها يدسان السم للزوج وينحرانه وينامان بفراش واحد في الأردن

رم - أصدرت محكمة أردنية حكمًا بإعدام امرأة وعشيقها شنقًا بعد ارتكابهما جريمة مروعة بحق زوجها، حيث دسّا له السم وقاما بنحره.

وفي تفاصيل الواقعة وفق ما نشرته صحيفة 'الغد' المحلية فإن القصة بدأت عندما قام الزوج الذي كان على صداقة مع المجرم بتخصيص غرفة له بمنزله، حيث كان ينام في منزله منذ مدة، وخلال هذه الفترة نشأت علاقة غرامية وجنسية بين المجرم وزوجة المغدور، وقد تم الاتفاق فيما بينهما بالتخلص من (الزوج) المغدور.

وأضافت أنه بعد الاتفاق بين الزوجة وعشيقها، قام الأخير بشراء السم وسلمه لزوجة المغدور التي احتفظت به في المنزل لغايات تنفيذ ما تم الاتفاق عليه.

ولم يكتفيا بذلك بل قام عشيق الزوجة بالذهاب إلى المطبخ وأحضر سكينا كبيرة وأجهز على الزوج المغدور عن طريق حز رقبتـه بواسطة السكين من الجهة اليمنى للرقبة وذلك بإحداث جرح قطعي بطول 16 سم.

كما كشفت التحقيقات أن المجرم قام بعدها بوضع الجثة داخل غطاء فرشة وغادر منزل المغدور وأحضر مركبة، وقام بحمل الجثة ووضعها في المركبة وذهب إلى منطقة صخرية ورمى الجثة داخل حفرة امتصاصية، وأغلق الحفرة.

وعاد المجرم بعدها إلى منزل والدته القريب من مكان الحفرة الامتصاصية وأحضر 'قشاطة' وأدوات تنظيف وعاد إلى منزل المغدور لتنظيف آثار الجريمة، وساعدته زوجة المغدور.

وعندما انتهيا من جريمتهما وإخفاء معالمها نام المجرم مع زوجة المغدور بفراش واحد، وفي اليوم التالي قامت الزوجة بالإبلاغ عن فقدان زوجها بأنه قد خرج في الصباح ولم يعد.

وفتحت الأجهزة الأمنية تحقيقًا واسعًا في القضية، وخلال التحقيق مع المجرم اعترف بقتله للمغدور بالاشتراك مع زوجة المغدور. فوشيا

مسابح مسبقة الصنع مسابح مسبقة الصنع
Casa Pools

* تعبر المقالات الموجوده هنا عن وجهة نظر كاتبيها.

* جميع المقالات تحمل إسم المصدر و العنوان الاكتروني للمقالة.

* تعبر المقالات الموجوده هنا عن وجهة نظر كاتبيها.

* جميع المقالات تحمل إسم المصدر و العنوان الاكتروني للمقالة.

موقع كل يوم