1

أخبار كل يوم

تعبر المقالات الموجوده هنا عن وجهة نظر كاتبيها.

×



تعبر المقالات الموجوده هنا عن وجهة نظر كاتبيها.

ضيوف الرحمن يرتوون

ضيوف الرحمن يرتوون
نشر بتاريخ:  السبت ١٧ تموز ٢٠٢١ - ٢٣:٢٤
ضيوف الرحمن يرتوون

ضيوف الرحمن يرتوون

مع طلوع شمس الثامن من ذي الحجة، يتوجَّه الحجاج إلى مشعر منى، لقضاء يوم التروية، إيذانا ببدء مناسكهم المقدسة، وأداء صلوات الظهر والعصر والمغرب والعشاء قصراً دون جمع، اقتداء بسُنة النبي صلى الله عليه وسلم. ووسط منظومة من الخدمات المتكاملة سارت عملية استقبال أول وفود حجاج بيت الله الحرام بيسر وسهولة وبمتابعة مختلف الجهات المعنية بخدمة الحجيج. وأوضح المتحدث الرسمي للرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي هاني حيدر، أن الرئاسة جهزت مسارات الحشود في صحن المطاف وفق الآلية المخطط لها، بمشاركة 60 موظفا وعملوا على تنظيم حركة الفوج الأول من ضيوف الرحمن وتوزيعهم على المسارات المخصصة للطواف، لتحقيق التباعد الجسدي فيما بينهم، وتيسير أداء نُسك الطواف.

يسر وسهولة

وأشار حيدر إلى أن الرئاسة قدمت حزمة من الخدمات والبرامج التي تهدف لتيسير وتسهيل أداء ضيوف الرحمن حجهم، بالتعاون مع الجهات ذات العلاقة العاملة على خدمة حجاج بيت الله الحرام. كما باشرت توزيع المظلات لوقاية حجاج بيت الله الحرام من حرارة الشمس، كما قامت بتوزيع عبوات مياه زمزم المعقمة في صحن المطاف وجنبات المسجد الحرام. وأكد حرص الرئاسة على تحقيق منظومة خدمات متميزة وذات جودة عالية، نضمن من خلالها لقاصدي المسجد الحرام البيئة الصحية المثالية والمناسبة لتأديتهم عباداتهم ومناسكهم بيسر وسهولة.

10 دقائق

وأوضح وكيل الرئيس العام للشؤون الفنية والخدمية محمد بن مصلح الجابري أن مسطحات المسجد الحرام ومرافقه عُقمت بـ15 ألف لتر، قبيل استقبال أول وفود حجاج بيت الله الحرام القادمين لأداء طواف القدوم.

وأشار إلى أن عمليات التعقيم تمت عقب أداء الفوج الأول للنسك دون إعاقة للحركة، حيث تم تنظيم حركة العاملين في الوكالة بطريقة منتظمة بداية من تجهيز المواد والأدوات، دون تَأْثِير على مسارات الحجيج. وأشار إلى أن غسل كل عملية لصحن المطاف قبل وبعد الطواف استغرقت 10 دقائق، وأما إجراءات التعقيم لا ترتبط بمدة زمنية محددة، وإنما تتم على مدار الساعة. وقامت 7 كاميرات حرارية عبر آلية التعامل مع الألوان برصد درجة حرارة الجسم للفوج الأول من حجاج بيت الله الحرام، حيث تبعد الكاميرات الحرارية بحد أقصى 6 أمتار عن كل فرد، وهي عالية الدقة، وتستطيع تمييز الحاج الذي تظهر لديه أعراض حرارة مرتفعة.

أعمال التعقيم

50 عاملا

30 مشرفا ميدانيا

500 جهاز آلي لتعقيم الأيدي

20 جهاز بايوكير

11 روبوتا

زمزم

30 ألف عبوة زمزم

60 عربة إستيل

15 عربة توزيع على مسارات الطواف

100 عبوة بكل عربة

* تعبر المقالات الموجوده هنا عن وجهة نظر كاتبيها.

* جميع المقالات تحمل إسم المصدر و العنوان الاكتروني للمقالة.

* تعبر المقالات الموجوده هنا عن وجهة نظر كاتبيها.

* جميع المقالات تحمل إسم المصدر و العنوان الاكتروني للمقالة.

موقع كل يوم