1

أخبار كل يوم

×



تعبر المقالات الموجوده هنا عن وجهة نظر كاتبيها.

تعبر المقالات الموجوده هنا عن وجهة نظر كاتبيها.

×



تعبر المقالات الموجوده هنا عن وجهة نظر كاتبيها.

وزيرة التخطيط: كورونا خلق فجوة في التمويل الصحي داخل الدول

المصدر:

الوطن

وزيرة التخطيط: كورونا خلق فجوة في التمويل الصحي داخل الدول

اخبار مصر:  الخميس ٨ نيسان ٢٠٢١ - ١٢:٣٩
وزيرة التخطيط: كورونا خلق فجوة في التمويل الصحي داخل الدول

وزيرة التخطيط: كورونا خلق فجوة في التمويل الصحي داخل الدول

قالت الدكتورة هالة السعيد وزيرة التخطيط والتنمية المحلية، إنّه يجب الإقرار بأزمة فيروس كورونا التي تجاوزت في تداعياتها الصحية والاقتصادية والاجتماعية، وأظهرت تحديات اقتصادية أخرى، في مقدمتها توفير الدعم اللازم للصحة، لافتة إلى تقرير حقوق الإنسان بشأن استجابة المنظمات والدول لضمان الرعاية الصحية لكل إنسان.

وأضافت السعيد، خلال كلمتها في مؤتمر «حقوق الإنسان.. بناء عالم ما بعد الجائحة»، الذي ينظمه المدير العام للمركز المصري للدراسات الاستيراتيجية: «نتج عن تفشي فيروس كورونا، فجوة في التمويل الصحي ونقص في تمويل الدول في عام 2020 لتحقيق التنمية المستدامة، ما انعكس على انخفاض التنمية لأول مرة منذ عام 1990، كما تأثرت العملية التعليمية في العالم نظرا لإغلاق المدارس، فضلا عن التلاميذ الذين لا يحصلون على تعليم في الدول النامية، وفقدان ملايين الوظائف».

وأضافت وزيرة التخطيط: «نعتز ونفخر بتبني مصر استراتيجية لمواجهة الجائحة، ونعتز بأنّنا أول دوّل العالم في وضع خطة زمنية في ظل كورونا، ببرامج عدة لإصلاحات اقتصادية وتوعوية وتشريعية، فضلا عن تكثيف الاستثمار وتحفيز النمو الشامل وتحسين جودة الحياة في بناء الإنسان المصري».

ولفتت السعيد، إلى إعطاء أولوية خاصة للتعليم والصحة والعديد من المبادرات، كـ«حياة كريمة» و«مراكب النجاة»، فضلا عن المبادرات الصحية في التعليم وتطوير البنية الأساسية في النقل والقطاع الصحي، موضحة أنّ مصر تنظر للحق في التنمية كحق أساسي للإنسان، يتصل بالتزام بتكافؤ الفرص، ودور المرأة النشط الذي يتم دعمه ببرامج ومبادرات.

وقالت وزيرة التخطيط: «لم يكن دعم المرأة بمبادرات وبرامج، بل بأفعال معكوسة على أرض الواقع، بتمثيل جيد في البرلمان بغرفتيه، والمؤسسات والهيئات والشركات، ولا تزال الجهود مستمرة بالتعاون مع المجلس القومي للمرأة».

ويعد المؤتمر الأول من نوعه في مصر حول هذه القضية، بهدف مناقشة قضية حقوق الإنسان في ظل عالم ما بعد الجائحة، واتخذ المركز المصري من الأجندة الدولية لحقوق الإنسان إطارا عاما بهدف مناقشتها خلال جلسات المؤتمر، والوصول لتوصيات على المستويين الفكري والعلمي.

وانطلقت فعاليات مؤتمر «حقوق الإنسان.. بناء عالم ما بعد الجائحة»، الذي ينظمه المدير العام للمركز المصري للدراسات الاستيراتيجية، بعزف النشيد الوطني المصري.

وتقدم الدكتور خالد عكاشة، مدير عام المركز المصري للدراسات الاستيراتيجية، بالشكر للوزراء المشاركين في المؤتمر، مؤكدا أنّهم أبدوا رغبة صادقة ومقدرة لإبداء ما لديهم، للمساهمة في تدعيم نقاشاته، فضلا عن أعضاء النواب والشيوخ والمجالس القومية المتخصصة، وعلى رأسهم المجلس القومي لحقوق الإنسان والمجلس القومي للمرأة، فضلا عن سفراء الدول الأجنبية والمنظمات الأجنبية.

وأضاف عكاشة، أنّ البشرية تشهد تحديا جديدا غير مسبوق أتاح التأكيد على وحدة المصير، ودفع للقفز بالإنسان ليصبح هدفا وتضمن له الحقوق، في وقت يعاني فيه العالم من صراعات وتصاعد تحديات الأفكار الشيفونية، وجاءت الاستجابة لربط اليوم العالمي لحقوق الإنسان بالميثاق العالمي لحقوق الإنسان.

وزيرة التخطيط: كورونا خلق فجوة في التمويل الصحي داخل الدول
* تعبر المقالات الموجوده هنا عن وجهة نظر كاتبيها.
* جميع المقالات تحمل إسم المصدر و العنوان الاكتروني للمقالة.
* تعبر المقالات الموجوده هنا عن وجهة نظر كاتبيها.
* جميع المقالات تحمل إسم المصدر و العنوان الاكتروني للمقالة.
موقع كل يوم