1

أخبار كل يوم

تعبر المقالات الموجوده هنا عن وجهة نظر كاتبيها.

×



تعبر المقالات الموجوده هنا عن وجهة نظر كاتبيها.

الـ راوتر .. هل له تأثيرات سلبية على صحتنا؟

الـ ”راوتر“.. هل له تأثيرات سلبية على صحتنا؟

نشر بتاريخ:  الجمعه ٧ أيار ٢٠٢١ - ٢٠:٣١
الـ راوتر .. هل له تأثيرات سلبية على صحتنا؟

الـ ”راوتر“.. هل له تأثيرات سلبية على صحتنا؟

سهّلت تقنية الاتصال اللاسلكية “راوتر” الكثير من المهام وأصبحت تتداول على نطاق واسع سواء في المنازل أو المرافق العمومية. بيد أن هذه التقنية لا تخلو من أضرار على الصحة وخاصة بالنسبة للمرأة الحامل.

فلا شك أن وجود الانترنت في حياتنا اليومية بات أمراً بديهياً، فلا يكاد منزل يخلو من جهاز الانترنت اللاسلكي المعروف بـ”الراوتر”.

ولا يلتفت الكثيرون إلى مدى خطورة عمل هذه الأجهزة بصفة مستمرة، إذ أثبتت الدراسات وجود تأثيرات عدة ضارة صحيا ناتجة عن تلك الأجهزة.

ذكرت دراسة أن الإشعاعات الناتجة عن استخدام شبكات الاتصال اللاسلكية “الواي فاي” تتسبب في أضرار للمرأة الحامل وتزيد من مخاطر الإجهاض. وتحتوي إشعاعات تقنية “الواي فاي” على طاقة عالية جدا تتسبب أثناء مرورها في الوسط المادي بطرد الإلكترونات من ذرات المادة وتحويلها لأيونات، لذلك فهي مضرة بصحة الإنسان إذا زادت عن حدها بالاستخدام المفرط لـ”الواي فاي“.

ورجح الخبراء ارتباط التعرض لإشعاعات أجهزة الراوتر بالأعراض التالية:

– صعوبة التركيز

– اضطرابات النوم

– الاضطرابات الهضمية

– القلق والاكتئاب

– الدوار

– سرعة خفقان القلب

– الصداع / الصداع النصفي

– التوتر المزمن

ونصح الخبراء للتقليل من كمية الأشعة التي نتعرض لها من هذه الأجهزة بإطفائها ليلا أو عند عدم الحاجة لاستخدام الإنترنت، إذ أن معظم المخاطر المرافقة لوجود هذه الأجهزة في المنزل وفي غرف النوم خاصة, ناجمة عن إبقائها في وضعية التشغيل لمدة 24 ساعة دون إطفائها ولو لساعات قليلة .

وكالات

* تعبر المقالات الموجوده هنا عن وجهة نظر كاتبيها.
* جميع المقالات تحمل إسم المصدر و العنوان الاكتروني للمقالة.
* تعبر المقالات الموجوده هنا عن وجهة نظر كاتبيها.
* جميع المقالات تحمل إسم المصدر و العنوان الاكتروني للمقالة.
موقع كل يوم