×



تعبر المقالات الموجوده هنا عن وجهة نظر كاتبيها.

تعبر المقالات الموجوده هنا عن وجهة نظر كاتبيها.

مكوّنات عربيّة أصبحت ضرورية في تركيب أفخم العطور في العالم

مكونات عربية أصبحت ضرورية في تركيب أفخم العطور في العالم
نشر بتاريخ:  الخميس ١٣ كانون الثاني ٢٠٢٢ - ١٧:٣٩
مكونات عربية أصبحت ضرورية في تركيب أفخم العطور في العالم

مكوّنات عربيّة أصبحت ضرورية في تركيب أفخم العطور في العالم

تدخل المكونات العربية في افخم العطور في العالم، وذلك بفضل رائحتها الاستثنائيّة التي تضفي الكثير من الفخامة والتميّز، ما يجعلها أساسيّة بالنسبة لكثير من دور الجمال الشهيرة، تمامًا مثل المكوّنات الغريبة الموجودة في أثمن العطور.

غنيّة هي الأرض العربيّة بما تحتويه من كنوز غير موجودة في سائر أقطار الكرة الأرضيّة، ما يجعل الدول العربيّة محطّ جذب على مختلف الأصعدة، سواء الموضة أو الهندسة أو المجوهرات، وحتّى عالم العطور، إذ أدركت أهم الشركات المصنعة للعطور جمال الروائح في مختلف المكوّنات العربيّة، وفي ما يلي أبرزها.

الياسمين

زيت الياسمين الأصلي باهظ جدًا رغم وجوده بكثرة في مختلف الدول العربيّة، إلا أنّ ألفي رطلٍ من هذه الزهرة، ينتجان رطلًا واحدًا فحسب من زيت الياسمين الذي يدخل في تركيب أجمل العطور النسائيّة، ومنها العطور المفضّلة لدى النجمات العالميّات.

المسك

العرب هم أول من تعطّروا برائحة المسك الفريدة، وهي تُستخرج من غدد موجودة في ذكور الغزلان، لكنّ اليوم يتم الاستعانة بمصادر بديلة، منها نباتيّة أو موادّ محضّرة لتمتاز بنفس الرائحة. يؤخّر المسك تبخّر العطر، فيضمن ثباته لوقت أطول، ويضفي في الوقت نفسه لمسات مميّزة بفضل رائحته الناعمة والملفتة.

العود

تُعتبر العطور التي تحتوي على العود من أفخم العطور وأكثرها رقيًّا، فهو من أندر المكوّنات المستخدمة في المجال، إذ مصدره شجرة اسمها 'أجار' تنمو في دول الشرق الأوسط، ولكن ليست كلّها تنتج هذا المكوّن، إنّما 2% منها فحسب. يتميّز العود برائحته الخشبيّة والجريئة، وهو يناسب الرجل والمرأة على حدّ سواء. نجده في عطور أهم الدور، مثل Dior، وArmani وGivenchy وVersace وغيرها.

البخور

طريقة تكوّن البخور رائعة كما رائحته المذهلة! فهو يكون بداية سائلًا ينوجد في جذوع أشجار تنمو في دول إفريقيا والشرق الأوسط، وعندما يتمّ شق الجذع يتعرّض هذا السائل للشمس والحرارة والهواء، فيجف ويصبح بخورًا يدخل في صناعة أرقى العطور.

الوردة الشاميّة

قبل أن تنتشر في مختلف دول العالم، زُرعت الوردة الشاميّة بداية في سوريا، وإنّ إنتاج كيلو واحد من زيت الوردة الشاميّة، يتطلّب أربعة أطنان منها، وهذا السبب الرئيس لثمنها الباهظ، فضلًا عن طريقة استخلاص الزيت الصعبة، حيث يجب قطف البتلات في وقت باكر جدًا من الصباح، على شرط أن يتمّ تقطيرها في غضون 24 ساعة كحدّ أقصى.

بفضل هذه المكوّنات الآسرة، تستطيعين الاستغناء عن تطبيق الحيل التي تجعل العطر يدوم أطول، والسبب أنّ روائح هذه المكوّنات العربيّة تدوم حتّى أكثر من 24 ساعة!

مسابح مسبقة الصنع مسابح مسبقة الصنع
Casa Pools

* تعبر المقالات الموجوده هنا عن وجهة نظر كاتبيها.

* جميع المقالات تحمل إسم المصدر و العنوان الاكتروني للمقالة.

* تعبر المقالات الموجوده هنا عن وجهة نظر كاتبيها.

* جميع المقالات تحمل إسم المصدر و العنوان الاكتروني للمقالة.

موقع كل يوم
1

أخبار كل يوم

lebanonKlyoum.com is 819 days old | 158,286 Lifestyle Articles | 7,110 Articles in Jan 2022 | 211 Articles Today | from 20 News Sources ~~ last update: 9 min ago
klyoum.com