1

أخبار كل يوم

تعبر المقالات الموجوده هنا عن وجهة نظر كاتبيها.

×



تعبر المقالات الموجوده هنا عن وجهة نظر كاتبيها.

هل الاستفزاز دليل على الحب؟

هل الاستفزاز دليل على الحب؟

نشر بتاريخ:  الخميس ١٠ حزيران ٢٠٢١ - ٠٤:١٤
هل الاستفزاز دليل على الحب؟

هل الاستفزاز دليل على الحب؟

تقوم العلاقة الزوجية الصحية على الود والسكينة واحترام كل من الطرفين للآخر، لكن قد يتفوه الزوج بعبارات مستفزة أحيانًا بسبب شخصيته الصعبة والنرجسية، أو الضغوطات والمشكلات الحياتية، وعند معاتبته تكون ردة فعله أنه لم يفعل ذلك إلا لحبه لكِ، فهل الاستفزاز دليل على الحب حقًّا؟ تعرفي إلى الإجابة في هذا المقال، مع كيفية التعامل مع الزوج المستفز، لتتمتعي بعلاقة مستقرة وهادئة.

هل الاستفزاز دليل على الحب

تختلف طريقة تعبير الرجل لزوجته من واحد لآخر، فتجدين بعضهم يعبر عن ذلك بالهدايا والعشاء الرومانسي، ويعبر بعضهم الآخر بالكلام، وإظهار المحبة أمام أهله وأصدقائه، لكن هناك رجال آخرون يعبرون عن حبهم بطريقة خاطئة ومؤذية، وتكون في بعض الأحيان قاسية، وترجع هذه الطريقة إلى بعض الأسباب منها:

لفت الانتباه: يحب كل زوج أن يكون محور حياة زوجته، لذا قد يلجأ بعض الأزواج إلى استفزاز زوجاتهم وإغضابهن للفت انتباههن إلى الاهتمام بهم، بدلًا من مصارحتهن بهدوء وحكمة بأنهن أكثر انشغالًا بمهام المنزل والأطفال والعمل.

الكبرياء: بعض الرجال يمنعهم كبرياؤهم من التعبير عن حبهم لزوجاتهم، فيبدؤون اختلاق المواقف والاستفزاز للفت انتباههن، ودفعهن للحديث معهم والاقتراب منهم أكثر لمعرفة أسباب سوء الفهم.

حب السيطرة:يحب بعض الرجال السيطرة على زوجاتهم، والشعور بمشاعر القوة والقوامة في المنزل، فيستفزون زوجاتهم ويغضبونهن بترديد عبارات سخرية وانتقاص لهن، لإشباع مشاعر السيطرة وحب التملك لديهم.

الشعور بالملل: يعبر بعض الرجال عن شعورهم بالملل من العلاقة الزوجية والحياة الروتينية، فيلجؤون إلى خلق المواقف المستفزة والغاضبة مع زوجاتهم، للخصام معهن، ورؤية ردة فعلهن، ومعرفة مدى حبهن لهم.

إثارة غيرة الزوجة: قد يفتعل الزوج بعض التصرفات في وجود نساء أخريات لاستفزاز زوجته وإثارة غيرتها، ومعرفة مدى حبها، فتلجأ إلى اختلاق المشكلات ليعبر لها بعد ذلك عن محبته لها.

كيفية التعامل مع الزوج المستفز

تعرفي عزيزتي في السطور التالية إلى طرق التعامل مع الزوج المستفز:

التواصل:التواصل الجيد مع الزوج مفتاح أي علاقة صحية، تحتاجين إلى إنشاء بيئة هادئة لمناقشة علاقتكما، والتعبير عما يزعجكِ بصراحة، سواء كان غضبه، أو استخدامه للكلمات الجارحة لكِ، أو أي سوك سلبي آخر، حتى تصلي إلى نتيجة إيجابية.

معرفة جذر المشكلة: تنبع عادةً مشكلة الاستفزاز من حقيقة عدم تلبية احتياجات شريككِ، فيبدأ باستفزازكِ للفت انتباهك. صارحي نفسكِ، واعرفي جذر المشكلة، ومدى انشغالكِ وابتعادكِ عنه بسبب أعمال المنزل والأطفال، وأبدي اهتمامكِ به حتى لو كانت مشكلته تافهة أو بسيطة.

تقبُّل نمطشخصية الزوج: تعرفي إلى شخصية زوجكِ ونمطه، وتفهمي طبيعته وردود فعله وما يحب أو يكره، وتوقفي عن محاولة تغييره، لأنه قد يلجأ لاستفزازك وإغضابكِ بسبب رغبتكِ الشديدة في انتقاده وتغييره إجبارًا، قد تلاحظين تغيرًا جذريًّا في سلوكه واستجابته لكِ، عند قبولكِ له كما هو.

إظهار الحب: ابدئي أنتِ بالتعبير عن مشاعركِ، وإظهار محبتكِ له، ليطمئن ويستطيع التعبير عن مشاعر حبه، خاصةً إذا كان السبب وراء أسلوبه المستفز كبرياءه، وعدم رغبته في التنازل، أو خوفه الشديد من ترككِ له.

إشعار الزوج بأهميته: خذي رأي زوجكِ في أبسط الأمور، حتى لو كانت متعلقة بأغراض المطبخ وشرائها وأمور الأطفال وملابسكِ، حتى تشعريه بالسيطرة والقوامة، ولا تستهيني برأيه، حتى لا يقابل استهانتكِ به بالسلوك المستفز والغاضب.

عدم الخضوع: عندما تكونين وديعة خاضعة، قد يزيد زوجكِ من استفزازك وإغضابكِ، لذلك فإن الطريقة الصحيحة للتعامل معه هي أن تكوني واثقة من نفسك وحازمة، ولا تسمحي له بالسخرية منكِ أو الانتقاص منكِ واستفزازكِ.

ختامًا عزيزتي، بعد أن أجبناكِ عن سؤال هل الاستفزاز دليل على الحب؟ وتعرفتِ إلى طرق التعامل مع الزوج المستفز، احرصي على اتباعها مع زوجكِ للوصول إلى نتيجة إيجابية معه، فإذا لم يحسن أسلوبه وطريقته، ننصحكِ باستشارة أخصائي علاقات أسرية لمدِّك بمزيد من النصائح.

* تعبر المقالات الموجوده هنا عن وجهة نظر كاتبيها.
* جميع المقالات تحمل إسم المصدر و العنوان الاكتروني للمقالة.
* تعبر المقالات الموجوده هنا عن وجهة نظر كاتبيها.
* جميع المقالات تحمل إسم المصدر و العنوان الاكتروني للمقالة.
موقع كل يوم