1

أخبار كل يوم

تعبر المقالات الموجوده هنا عن وجهة نظر كاتبيها.

×



تعبر المقالات الموجوده هنا عن وجهة نظر كاتبيها.

الإعلام البريطاني يتهم الإمارات باستخدام بيغاسوس الإسرائيلي للتجسس على أشخاص في المملكة المتحدة

الإعلام البريطاني يتهم الإمارات باستخدام بيغاسوس الإسرائيلي للتجسس على أشخاص في المملكة المتحدة
نشر بتاريخ:  الخميس ٢٢ تموز ٢٠٢١ - ١٤:٤٤
الإعلام البريطاني يتهم الإمارات باستخدام بيغاسوس الإسرائيلي للتجسس على أشخاص في المملكة المتحدة

الإعلام البريطاني يتهم الإمارات باستخدام بيغاسوس الإسرائيلي للتجسس على أشخاص في المملكة المتحدة

أحدثت التقارير عن استهداف واسع لنشطاء وصحفيين وسياسيين حول العالم بعمليات تجسس بواسطة برنامج التجسس بيغاسوس الإسرائيلي، ضجة كبرى، ومازالت الصحف الغربية تكشف عن حقائق مدوية تتعلق بقيام العديد من الحكومات باستخدام البرنامج الإسرائيلي في التجسس على هواتف شخصيات حول العالم.

حيث نقلت وكالة أنباء فارس عن صحيفة الغارديان البريطانية، تأكيدها تورط الإمارات العربية المتحدة بالتجسس على مئات الهواتف البريطانية، باستخدام برنامج بيغاسوس الإسرائيلي للتجسس.

وأوضحت الصحيفة في تقرير لها، بأن أكثر من 400 شخص في المملكة المتحدة كانوا جميعا في قائمة مسربة من الأرقام التي حددتها حكومات دول، بينها الإمارات للتجسس عليها باستخدام برنامج 'بيغاسوس' الذي تنتجه مجموعة 'NSO' بين عامي 2017 و2019، وكان من بينهم أحد أعضاء مجلس اللوردات.

وزعمت الصحيفة، بأن عملية تحليل البيانات أظهرت اتهام الإمارات بشكل رئيسي في اختيار أرقام من المملكة المتحدة بغرض التجسس عليها، وبأن أبو ظبي هي واحدة من 40 دولة لديها إمكانية الوصول إلى برامج التجسس لشركة NSO الإسرائيلية القادرة على اختراق الهاتف المحمول والسيطرة عليه سراً.

ووفقاً لما أكدته بي بي سي، فقد كانت ابنة حاكم دبي الشيخة لطيفة، وزوجته السابقة هيا بنت الحسين، من بين الشخصيات المستهدفة.

وتجدر الإشارة إلى أن منظمة 'فوربيدن ستوريز' غير الحكومية ومنظمة العفو الدولية حصلتا على قائمة تضم 50 ألف رقم هاتف اختارها زبائن لشركة 'إن إس أو' الإسرائيلية منذ 2016 بهدف القيام بعمليات تجسس محتملة، وقامت المنظمتان بتسليم المعلومات لوسائل إعلام عالمية.

* تعبر المقالات الموجوده هنا عن وجهة نظر كاتبيها.

* جميع المقالات تحمل إسم المصدر و العنوان الاكتروني للمقالة.

* تعبر المقالات الموجوده هنا عن وجهة نظر كاتبيها.

* جميع المقالات تحمل إسم المصدر و العنوان الاكتروني للمقالة.

موقع كل يوم