1

أخبار كل يوم

تعبر المقالات الموجوده هنا عن وجهة نظر كاتبيها.

×



تعبر المقالات الموجوده هنا عن وجهة نظر كاتبيها.

رسالة استرضاء جديدة من إدارة بايدن إلى إيران؟

رسالة استرضاء جديدة من إدارة بايدن إلى إيران؟
نشر بتاريخ:  الخميس ١٤ تشرين الأول ٢٠٢١ - ١١:٤٥
رسالة استرضاء جديدة من إدارة بايدن إلى إيران؟

رسالة استرضاء جديدة من إدارة بايدن إلى إيران؟

يبدو أن إدارة الرئيس الأمريكي جو بايدن لم تمل من توجيه الرسائل الإيجابية إلى إيران، رغم أن الأخيرة لا تبادرها بالمثل. يضيء الموفد الأمريكي السابق للشأنين الإيراني والفنزويلي إليوت أبرامز، على أحدث رسالة من الإدارة إلى طهران في هذا السياق.

حلام العودة إلى الاتفاق النووي تموت بقوة بينما ترى الإدارة أن أي خطوة يمكن أن تستدرج المقارنة مع حملة الضغط الأقصى، خطراً عظيماً عليها، فتتجنبه بشدة يشرح أبرامز في 'ناشونال ريفيو' الأمريكية أنه حين خدم موفداً خاصا بفنزويلا بين 2019 و 2021، أظهر تنظيم وزارة الخارجية الأهمية التي يعطيها لقضايا بفنزويلا.

لقد كان الكاتب جزءاً من الفريق الأبرز لوزير الخارجية مايك بومبيو، مع إمكانية وصول سريعة ومتكررة إليه. وكان لأبرامز فريقه الصغير، وفي مكتب شؤون النصف الغربي من الكرة الأرضية، عمل فريق خاص على الملف الفنزويلي وكان مؤلفاً من حوالي 12 شخصاً.

وعمد هؤلاء إلى رفع تقاريرهم لنائب مساعد وزير الخارجية للشؤون الفنزويلية والكوبية. وكانت هناك أيضاً موارد إضافية لمكتب شؤون الأنديز، ومكاتب أخرى.

الرسالة واضحة

ألغت إدارة بايدن مكتب الممثل الخاص بفنزويلا وفريقه، والفريق الكبير المتخصص في الشأن الفنزويلي من مكتب شؤون النصف الغربي من الكرة الأرضية، إضافة إلى منصب نائب مساعد وزير الخارجية للشأنين الفنزويلي والكوبي. ويتعامل الآن مكتب شؤون الأنديز مع الملف الفنزويلي إلى جانب ملفات كولومبيا، وبيرو، ودول أخرى.

بالنسبة إلى مسؤولين في الإدارة الأمريكية كما في حكومات أخرى، فإن الرسالة واضحة، ستحظى هذه القضية باهتمام أقل بكثير على مستوى القيادة.

مصدر قلق

كتب أبرامز عن تغيير آخر مثير للقلق، إذ يبدو أن سي آي أي تسحب الموارد المخصصة لإيران على للتعامل مع الملف الصيني. سيُحل مركز مهمة إيران بعد يتقاعد رئيسه شبه الأسطوري مايك داندريا.

وأشارت نيويورك تايمز إلى أن 'تعيين السيد داندريا في 2017، والذي تمتع بمسيرة طويلة في قيادة العمليات ضد القاعدة وأهداف إرهابية أخرى، كان إشارة إلى الموقف المتشدد لإدارة ترامب من إيران. وداخل سي آي أي، ساعد السيد أندريا في صياغة نهج أكثر قوة تجاه طهران'.

يوافق أبرامز على ما كتبته الصحيفة الأمريكية ويضيف متسائلاً: 'إذاً ما هي الرسالة التي وُجهت اليوم؟' ويجيب 'بوضوح، إن انتباهاً أقل سيعطى لإيران وأن نهجاً أكثر ليونة مرغوب به'.

توقيت سيئ

يشدد أبرامز على أن اختيار هذه اللحظة لتوجيه هذه الرسالة، خيار خاطئ، إذ لا تنتهك إيران الاتفاق النووي يومياً وحسب، بل أيضاً معاهدة الحد من انتشار الأسلحة النووية. وتواصل أيضاً رفض تفتيش الوكالة الدولية للطاقة الذرية منشآتها النووية، وهي خطوة إلزامية لكل المنضويين في المعاهدة.

ويتضح يومياً أن إيران لا تنوي العودة إلى الاتفاق النووي، وأن حكومة الرئيس ابراهيم رئيسي ووزير الخارجية حسين أمير عبداللهيان، والمفاوض النووي علي باقري كني، تتخذ موقفاً أكثر تشدداً.

مشكلة عميقة... وأخرى أعمق

في هذه اللحظة بالتحديد، لا يبدو أن من الحكمة وبشكل خطير الإقدا على خطوات بيروقراطية تشير إلى موقف أقل اهتماماً وأكثر ليونة من التهديد الإيراني من رأس الهرم القيادي.

إن حكومات أخرى، بما فيها حكومة طهران، والمسؤولين في الإدارة الأمريكية سيرون في رحيل داندريا وإغلاق مركز مهمة إيران، رسالة خاطئة في هذا التوقيت.

والمشكلة الأعمق، أن هذه الرسالة قد تثير إحساساً دقيقاً بسياسة إدارة بايدن، ليتحول السلوك الإيراني من سيئ إلى أسوأ، وما من إشارة إلى أن الإدارة تدرس اتخاذ خطوات أقسى، طالما أن إيران تمضي قدماً نحو امتلاك سلاح نووي وامتلاك وسيلة لتسليمه.

إن أحلام العودة إلى الاتفاق النووي تموت بقوة بينما ترى الإدارة أن أي خطوة يمكن أن تستدرج المقارنة مع حملة الضغط الأقصى، خطراً عظيماً عليها، فتتجنبه بشدة.

نتائج سحب لوتو الامارات نتائج سحب لوتو الامارات
Casa Pools

* تعبر المقالات الموجوده هنا عن وجهة نظر كاتبيها.

* جميع المقالات تحمل إسم المصدر و العنوان الاكتروني للمقالة.

* تعبر المقالات الموجوده هنا عن وجهة نظر كاتبيها.

* جميع المقالات تحمل إسم المصدر و العنوان الاكتروني للمقالة.

موقع كل يوم