1

أخبار كل يوم

تعبر المقالات الموجوده هنا عن وجهة نظر كاتبيها.

×



تعبر المقالات الموجوده هنا عن وجهة نظر كاتبيها.

بزمن كورونا.. تطبيقات خليجية تحقق قفزة بالتجارة الإلكترونية

بزمن كورونا.. تطبيقات خليجية تحقق قفزة بالتجارة الإلكترونية

نشر بتاريخ:  الأحد ٩ أيار ٢٠٢١ - ١٥:١٤
بزمن كورونا.. تطبيقات خليجية تحقق قفزة بالتجارة الإلكترونية

بزمن كورونا.. تطبيقات خليجية تحقق قفزة بالتجارة الإلكترونية

عواصم خليجية - الخليج أونلاين

كم سيبلغ حجم التجارة الإلكترونية في الخليج عام 2021؟

29 مليار دولار.

ما أبرز أسباب نمو التطبيقات الإلكترونية في الخليج؟

تفشي كورونا وفرض التدابير واعتماد السكان على التسوق الإلكتروني.

إلى ماذا يسعى تطبيق 'سنونو' القطري؟

الوصول لرأسمال بمليار دولار.

أدى انتشار فيروس كورونا المستجد والتدابير الاحترازية لتراجع التجارة التقليدية وصعود التجارة الإلكترونية إلى مستويات غير مسبوقة عالمياً.

وأدى الإغلاق الاقتصادي الذي استمر لأشهر في دول الخليج، لاعتماد الكثير من السكان على التطبيقات والمواقع الإلكترونية في الحصول على المستلزمات والحاجيات الضرورية في إطار سماح السلطات لهذه للشركات المالكة لها بالعمل في إطار الحظر الجزئي أو الكلي الذي كان مفروضاً.

نمو التجارة الإلكترونية 

وتوسعت التجارة الإلكترونية بالخليج (وعالمياً أيضاً) بشكل كبير خلال عام 2020 الذي انتشر في الوباء عالمياً، محققة أرباحاً هائلة ونمواً كبيراً، لم يكن ليحدث لولا تفشي الجائحة.

وتوقعت شركة استشارات عالمية أن تصل قيمة التجارة الإلكترونية في الخليج إلى 29 مليار دولار في 2021 بقيادة السعودية والإمارات.

وقالت شركة 'كيرني ميدل إيست'، في 12 فبراير 2021، إنها تتوقع أن تصل قيمة التسوق الإكتروني إلى أكثر من 34 مليار دولار في 2022، و39 مليار دولار بحلول 2023، و44 مليار دولار بحلول 2024، و50 مليار دولار بحلول نهاية 2025.

ورجحت أن تشهد التجارة الإلكترونية نمواً بنسبة 20% في الشرق الأوسط وأفريقيا في السنوات الخمس المقبلة، متجاوزة النمو العالمي المتوقع لها بنسبة 13%، لافتة إلى أن التسوق عبر الإنترنت أصبح الوضع الطبيعي الجديد.

من جانبه، قال رودي ريكيرجيان، الرئيس التنفيذي ومؤسس شركة 'إيكومز' إحدى منصات التجارة الإلكترونية في الشرق الأوسط: 'شهدت المنطقة زيادة في التجارة الإلكترونية بمقدار 5 أضعاف منذ بداية تفشي جائحة كورونا'.

وتعتمد توقعات نمو التجارة الإلكترونية في دول مجلس التعاون الخليجي على عوامل حاسمة، مثل البنية التحتية اللوجستية، ونماذج القوى العاملة المرنة، والسياسات المُدارة مركزياً.

وفي إطار ذلك برزت تطبيقات ومواقع تجارية خليجية خلال أزمة كورونا وحققت حضوراً واسعاً في سوقها المحلية والخليجية أيضاً، ما سيضمن لها مستقبلاً أكثر قوة بعد زوال الوباء.

'مرسول'

وبرز خلال أزمة كورونا في السعودية العديد من التطبيقات من بينها 'مرسول' الذي حقق تقييماً بلغ 4.5 من 5 على نظامي أندرويد و'آي أو إس'، ويؤمن لمستخدميه تأمين مختلف مستلزماتهم وحاجياتهم.

وأوضح الرئيس التنفيذي لتطبيق 'مرسول' أيمن السند أن أزمة كورونا في العالم أحدثت تأثيراً على جميع مناحي الحياة والاقتصاد والتجارة من بينها، وقد تعزز لدى المستهلك التوجه إلى استخدام تطبيقات التوصيل للحصول على المنتجات والمستلزمات الأساسية عوضاً عن الذهاب إلى مراكز التسوق ومنافذ البيع في تحول سريع يواكب نمو الوعي الصحي لدى المواطن والمقيم.

وبين السند في حديث مع وكالة الأنباء السعودية 'واس' أن طلبات المواد الغذائية والطبية والألعاب والأواني المنزلية استحوذت على النصيب الأكبر من قائمة الطلبات مشيراً إلى أن تغير السلوك الاستهلاكي والتحوُّل نحو الاعتماد على تطبيقات التوصيل سيشكل دافعاً لتسريع وتيرة نمو التجارة الإلكترونية في المنطقة خلال مرحلة ما بعد ' كورونا '، لافتاً الانتباه إلى أن التطبيق وفّر أكثر من 100 ألف فرصة عمل للجنسين.

ويحمل التطلبيق شعار (تطمّن لا تشيل هم الطلعة وخلك بالبيت وطلباتك توصلك) ويقوم بإيصال مختلف الاحتياجات من المتاجر إلى المنازل على مدار 24 ساعة في أكثر من 120 مدينة في المملكة عن طريق مندوبي التوصيل.

'سنونو' 

ويضم السوق القطري الكثير من التطبيقات التجارية التي حققت حضوراً لافتاً خلال الآونة الأخيرة، من أبرزها تطبيق 'سنونو' الذي تأسس عام 2019، وحصل على جائزة أفضل مشروع في جامعة 'اتش اتش سي باريس' التابعة لقطر فوندايشن.

وقال حمد الهاجري مؤسس التطبيق إن 'شركة سنونو لا تعمل فقط على التجارة الإلكترونية، بل تتعداها إلى توفير مخازن للجهات الراغبة في تخزين منتجاتها على مستوى الشركة بتوفرها على مساحة تصل إلى 4000 متر مربع خاصة بذلك'.

 وأضاف أن التطبيق الحالي للشركة يتيح للمستهلكين الوصول إلى 560 متجراً متواجد في مختلف أرجاء الدولة، بالإضافة إلى خمس مصانع، بحسب صحيفة 'الشرق' المحلية.

ولفت إلى أن طريقة إيصال السلع إلى الأفراد تتم بطريقة سلسة عن طريق الاعتماد على أسطول الشركة المكون من 40 سيارة و 80 دراجة.

وأكّد أن الشركة أسست منذ البداية على مبدأ التوسع حيث نسعى إلى أن تكون السنونو أول مشروع يونيكور في الدولة، وأن يصل رأس مالها إلى مليار دولار أمريكي خلال السنوات القادمة.

'توصيل' 

ويعد موقع توصيل من أكبر منصات التجارة الإلكترونية في الكويت، وهو موقع إلكتروني ولديه تطبيقات للجوال يبيع منتجات البقالة مثل الفاكهة الطازجة والخضار والإلكترونيات والأدوات الكهربائية والعطور وأدوات التنظيف. 

وتنتمي هذه الشركة إلى مجموعة التجارة الإلكترونية 'توصيل جروب' التي تعدّ الشركة الأمّ لمواقع أخرى على غرار 'شيييل' ، و'برواز'، و'ديجمز'، و'ذوقي'.

وتقدّم 'توصيل' خدمة توصيل في غضون أربع ساعات ويمكن للعملاء اختيار استلام طلباتهم في هذه الفترة الزمنية أو تحديد وقتٍ ويوم من اختيارهم لاستلامها.  

'إنستاشوب'

واحد من أقوى تطبيقات التجارة بالتجزئة في دولة الإمارات، تأسس عام 2015، واتخذ من إمارة دبي مقراً له، يعمل في الإمارات وتصل أنشطته إلى عدة دول خليجية منها قطر والبحرين ومصر ولبنان بحجم بضائع سنوي يقدر بـ 300 مليون دولار.

وقال المسؤولون في إنستا شوب إن المهمة المراد تحقيقها حين تم تأسيس الشركة كانت تحويل عمليات التسوق الطويلة والمتعبة إلى تجربة ممتعة وسريعة عبر الإنترنت بالنسبة إلى آلاف المستهلكين، والمساعدة على جلب كل الأغراض التي يحتاجها المنزل دون الخروج منه، بحسب وكالة 'رويترز'.

وبعد أزمة كورونا وتوسع نشاط التطبيق، أعلنت مجموعة 'دليفري هيرو' الألمانية العاملة في مجال توصيل الطعام، أنها استحوذت على 'إنستا شوب' في خطوة للتوسع بالشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

واتفقت دليفري هيرو الألمانية على شراء إنستا شوب بسعر مبدئي قدره 270 مليون دولار استناداً إلى تقييم يبلغ حوالي 360 مليون دولار، حيث تتوسع في أعمالها من توصيل الطعام عبر الإنترنت لتشمل خدمات أخرى، وفق الوكالة.

'ماركت إكس'

وتعد التجارة الإلكترونية في السلطنة من الأسواق الجديدة والآخذة بالنمو بسرعة، خصوصاً في زمن كورونا، حيث تمكن موقع 'ماركت إكس' العُماني من الانتشار بقوة في السوق المحلية باعتباره سوقاً إلكترونية متكاملة يبيع للمستهلك جميع المنتجات تقريباً.

وقالت مزنة السديرة مسؤولة الاتصال وتجربة العملاء بأن المنصة تتميز بخدمات التوصيل إلى جميع أنحاء السلطنة وخارجها، كما أنه يقدم المتابعة ما بعد البيع، ويكمن نجاحه في كونه قريباً من المستخدم، بحسب موقع 'أثير' العُماني.

وأشارت إلى أن الدور الأكبر الذي يقوم به حالياً 'ماركيت إكس' هو مساعدة ودعم العدد الأكبر من التجار العمانيين المتضررين بجاىحة كورونا بسبب إغلاق محلاتهم حيث أسهم في توصيل المنتجات العُمانية للتجار العُمانيين الى جميع أنحاء السلطنة وخارجها. موضحة بأنه يوجد ما يقارب الـ 250 تاجراً على منصة السوق، منهم تجار عمانيون، وآخرون من خارج السلطنة، يعرضون منتجات متعددة ومتنوّعة تتعدى الـ 10000 منتج.

'باندا شوبز'

من التطبيقات الناشئة الجديدة في السوق البحريني تأسس عام 2019، إلا أن حقق انتشاراً واسعاً خلال أزمة كورونا، حيث يقدم عدداً من الخدمات، ويضم عدداً كبيراً وخيارات متنوعة من المتاجر كالسوبرماركت، والمتاجر المخصصة بالإلكترونيات أو الملابس، بالإضافة للهدايا والورود.

وهو موقع إلكتروني ومتصل بتطبيقات للهاتف المحمول، يحتوي أكثر من 10 ألف منتج تبيعه متاجر السوبر والهايبر ماركت الضخمة، كما يخصص قسماً لبيع المنتجات الصحية العضوية.

 

بزمن كورونا.. تطبيقات خليجية تحقق قفزة بالتجارة الإلكترونيةبزمن كورونا.. تطبيقات خليجية تحقق قفزة بالتجارة الإلكترونيةبزمن كورونا.. تطبيقات خليجية تحقق قفزة بالتجارة الإلكترونيةبزمن كورونا.. تطبيقات خليجية تحقق قفزة بالتجارة الإلكترونيةبزمن كورونا.. تطبيقات خليجية تحقق قفزة بالتجارة الإلكترونيةبزمن كورونا.. تطبيقات خليجية تحقق قفزة بالتجارة الإلكترونيةبزمن كورونا.. تطبيقات خليجية تحقق قفزة بالتجارة الإلكترونية
* تعبر المقالات الموجوده هنا عن وجهة نظر كاتبيها.
* جميع المقالات تحمل إسم المصدر و العنوان الاكتروني للمقالة.
* تعبر المقالات الموجوده هنا عن وجهة نظر كاتبيها.
* جميع المقالات تحمل إسم المصدر و العنوان الاكتروني للمقالة.
موقع كل يوم