×



تعبر المقالات الموجوده هنا عن وجهة نظر كاتبيها.

تعبر المقالات الموجوده هنا عن وجهة نظر كاتبيها.

مخاوف الركود تجتاح أسواق الخليج.. وتساؤلات عن وقت انتهاء الهبوط الحاد

مخاوف الركود تجتاح أسواق الخليج.. وتساؤلات عن وقت انتهاء الهبوط الحاد
نشر بتاريخ:  الخميس ٢٣ حزيران ٢٠٢٢ - ١٩:٠٣
مخاوف الركود تجتاح أسواق الخليج.. وتساؤلات عن وقت انتهاء الهبوط الحاد

مخاوف الركود تجتاح أسواق الخليج.. وتساؤلات عن وقت انتهاء الهبوط الحاد

محمود جمال - مباشر: سجلت بورصات الخليج خسائر حادة بنهاية تعاملات الأسبوع،مع تزايد المخاوف حولمضي الفيدرالي الأمريكيفي زيادة أسعار الفائدة، ومن ثم أغلب البنوك المركزية بالمنطقة،واحتمالات سقوطالاقتصاد الأمريكيفي براثنالركود، وهو الأمر الذي دفع الأسواق العالمية والنفط للمزيد من الهبوط.

وبحسب إحصائية أعدتها 'معلومات مباشر'، سجلالسوق السعوديخسائر بنحو 4% في التراجع الأسبوعي الرابع على التوالي؛ ليصل إلى أدنى إغلاق أسبوعي في نحو 6 أشهر، فيما سجل مؤشرأبوظبي الماليأدنى إغلاق في نحو شهر ونصف كما سجلت البورصة القطرية أكبر خسائر أسبوعية منذ أكثر من عامين، فيما تراجعت البورصة الكويتية للأسبوع الثالث على التوالي.

وأثيرت في أروقة أسواق المال بالمنطقة تساؤلات كثيرة أبرزها إلى أي مدى سيستمر هذا الهبوط؟، ومتى سينتهي؟ وذلك في ظل خسارة بعض المحافظ لنحو 20% أو 30% من إجمالي قيمة السيولة لديهم.

ومن جانبه، أوضح إبراهيم الفيلكاوي خبير أسواق الأسهم، أن التخوفات من استمرار الفيدرالي الأمريكيفي رفع الفائدة وعدم توقفه ترهب المتداولين الأفراد وهم من يبيعون بالفعل حاليا بأسواق المنطقة.

ولفتإلى أن الأجانب ومحافظ المؤسسات تستغل الهبوط الحاد في شراء الأسهم الكبرى ذات الأساسات المالية القوية، متوقعاً أن يشهد شهر يوليو المقبل تداولات نشطة تظهر فيها القوى الشرائية بشكل لافت.

وأكد أن فترة الصيف هي فترة تتميز بالخمول بأسواق الأسهم وهو من أسباب الخسائر التي نشهدها لاسيما في ظل التوقعات بركود لاقتصاد الولايات المتحدة وتوالي رفع أسعار الفائدة وتزايد معدلات التضخم بشكل قياسي.

ومن جانبه، قال مينا رفيق مدير البحوث لدى شركة «المروة لتداول الأوراق المالية»، إنه من الصعب التكهن بنهاية الاتجاه الهابط بالأخص مع أن مرحلة التجميع قد تأخذ فترة كبيرة لعودة ثقة المستثمرين مره أخرى فى التداول وجذب المزيد من الأموال الجديدة وفتح شهية المخاطره للتحول للاتجاه الصاعد

وأوضح أن أسباب التراجعات الحاده التى تشهدها البورصة المصرية والأسواق الخليجية ترجع إلى تبعية أداءها للأسواق المالية العالمية التي دخلت في اتجاه هابط مع اتجاه البنوك المركزية لتشديد السياسة النقدية ورفع معدلات الفائدة الأمرالذي يهدد بالدخول فى مرحله من مراحل الركود.

وأشار إلى أنه مع انتهاء الموجه التضخمية و إيقاف سياسة التشديد النقدىوعودة السياسة التيسيرية تعود الأسواق الماليه إلى طبيعتها بالتزامن مع مراحل الدورة الاقتصادية وتستفيد القطاعات التى كانت متضررة من مرحلة الركود مره اخرى.

وأكد أن الأموال الذكية تقتنص الفرص وقت تراجعات الأسواق الحالية ومن ثم تقوم بتكوين مراكز متوسطه و طويلة الاجل لتعظيم عوائد استثماراتها المستقبلية.

وبدوره، أكد نائب رئيس إدارة البحوث والاستراتيجيات الاستثمارية في كامكو إنفست، رائد دياب أنه لا شك أن الأسواق الخليجية تتمتع بوضع أفضل مقارنة بالاقتصادات العالمية الأخرى في ظل أسعار النفط المرتفعة والانتعاش الاقتصادي والاستثمارات التي تنفذها الحكومات في البنية التحتية، لكن هناك اضطراب عالمي متعلق بارتفاع أسعار الفائدة للسيطرة على معدلات التضخم المرتفعة ومشاكل سلاسل التوريد والعلاقات السياسية المتأزمة بين الاقتصادات الكبرى العالمية نتيجة الصراع العسكري القائم بين روسيا واوكرانيا، ومن الصعوبة التنبؤ بما قد تؤول اليه الأمور في الفترة القادمة في ظل التنبؤات بأن يتباطأ النمو الاقتصادي العالمي والمخاطر حول الدخول في مرحلة ركود ستؤثر على جميع القطاعات وأرباح الشركات.

ورجح استمرار حالة عدم اليقين لفترة طويلة سيكون لها تداعياتها على الدول التي تعاني من مشاكل اقتصادية وسوء ادارة، لكن بما يخص الدول الخليجية قد تكون اقتصاداتها الأقل تضررا لكن عليها استغلال الأوضاع المالية الجيدة والفوائض المالية الناتجة عن ارتفاع أسعار النفط فوق سعر التعادل من التحول الى اقتصاد أكثر استدامة وتنوع وغير معتمد بشكل رئيسي على الايرادات النفطية.

وتوقع استمرار التذبذبات في الأسواق الخليجية لحين استقرار الأوضاع العالمية المتأزمة وظهور محفزات قوية جديدة.

وأكدت حنان رمسيس خبيرة أسواق المال، أن على المتعاملين بالأسواق حاليا تنويع بدائل الاستثمار بين الاستثمار في الأوراق المالية،التي تُدر عائد سنوي أو كوبونات،

وبين سندات الخزانة وعطاءاتها ، وجزء في شراء حصص بشركات بعد الحصول علي الموافقات اللازمة من الجهات الرقابية المختصة، وجزء آخر في الذهب مع الحصول علىرأي المتخصصين عن أنسب وقت للشراء، مشيرةإلى أن الجزء الآخر من الأفضل أن يكون في عقار في منطقة جديدة بسعر مناسب.

مخاوف الركود تجتاح أسواق الخليج.. وتساؤلات عن وقت انتهاء الهبوط الحادمخاوف الركود تجتاح أسواق الخليج.. وتساؤلات عن وقت انتهاء الهبوط الحادمخاوف الركود تجتاح أسواق الخليج.. وتساؤلات عن وقت انتهاء الهبوط الحاد
مسابح مسبقة الصنع مسابح مسبقة الصنع
Casa Pools

* تعبر المقالات الموجوده هنا عن وجهة نظر كاتبيها.

* جميع المقالات تحمل إسم المصدر و العنوان الاكتروني للمقالة.

موقع كل يوم
1

أخبار كل يوم

lebanonKlyoum.com is 974 days old | 17,707 Oman News Articles | 4 Articles in Jul 2022 | 4 Articles Today | from 13 News Sources ~~ last update: 14 min ago
klyoum.com