1

أخبار كل يوم

تعبر المقالات الموجوده هنا عن وجهة نظر كاتبيها.

×



تعبر المقالات الموجوده هنا عن وجهة نظر كاتبيها.

كيف تستعملين التونر دون التسبب في جفاف بشرتك؟

كيف تستعملين التونر دون التسبب في جفاف بشرتك؟

نشر بتاريخ:  الأربعاء ١٢ أيار ٢٠٢١ - ١٤:٢٦
كيف تستعملين التونر دون التسبب في جفاف بشرتك؟

كيف تستعملين التونر دون التسبب في جفاف بشرتك؟

ربما تتذكر كثير من النساء فترة مراهقتهن التي كُنَّ يستعملن فيها تونر الوجه صباحا ومساء على أمل مساعدتهن على التخلص من حب الشباب. ورغم أنه كان يفيد في التخلص من نتوءات البشرة، لكن ثبت أنه يلسع الجلد ويصيبه بحالة من الجفاف.

ومع هذا، فقد بدأ يعود التونر إلى الواجهة مرة أخرى، ويبدو أن الأمور مختلفة بشكل كبير عما كانت عليه من قبل، وعلقت على ذلك كريستين تشوي كيم، طبيبة أمراض جلدية، بقولها 'عاد تونر الوجه إلى الصدارة مرة أخرى بفضل الشعبية الجارفة التي بدأت تحظى بها الأنظمة الكورية للعناية بالبشرة التي تتألف من 10 خطوات'.

وقالت مارينا بيريدو، وهي طبيبة جلدية مقيمة بنيويورك، إنه على النساء صاحبات البشرة الداكنة أن يتجنبن نوعية منتجات التونر التي يدخل الكحول في تركيبها؛ لأنها قد تُفاقِم مشكلة عدم توزيع صبغة البشرة بشكل متساوٍ، فضلا عن أن الكحول يصيب البشرة بجفاف شديد وقد يجعل المرأة تبدو متقشرة الجلد لو لم تلتزم الحذر.

تونر الوجه هو بالأساس خطوة من ضمن مجموعة خطوات للعناية بالبشرة، ويتم استخدامه بعد غسل الوجه لكن قبل استخدام المصل أو المرطب. ولفت الأطباء إلى أن التونر تطور بشكل كبير من ناحية تقنية التصنيع، ولم يعد مجرد مادة طبية قابضة، فضلا عن بدء توافر عديد الأنواع التي يمكن للمرأة أن تستفيد من فوائدها المختلفة. والأمر الجيد أيضا هو أن منتجات التونر الحالية باتت ذات أساس مائي تماما.

يعني تونر الوجه بتحضير البشرة للمرطبات والأمصال مع تخليصها في الوقت نفسه من الزيوت الزائدة والأوساخ المزعجة أو بقايا المكياج التي تظل على الوجه بعد غسله، لكن ما يجب التأكيد عليه هنا هو أنه ليس بديلا عن عملية غسل الوجه.

وأشار الخبراء إلى أن منتجات التونر المعاد تركيبها، والمتوافرة حاليا بالأسواق، تقوم بما هو أكثر من ذلك؛ إذ بات يمكن الاعتماد عليها في معالجة مجموعة منوعة من المشكلات الجلدية، بدءا من حب الشباب مرورا بالجفاف وانتهاء بالشيخوخة.

الموضوع في منتهى البساطة هو؛ يمكنك نقع قطعة قطن في التونر، ثم قومي بسحبها على كامل وجهك، رقبتك وصدرك. ويتعين عليك استخدامه على وجهك بعد غسله وقبل استخدام المصل أو المرطب. أو يمكنك سكب بضع نقط على كف يدك ومن ثم تمريرها على وجهك، ويمكنك استخدام التونر صباحا ومساء، لكن إذا لاحظتِ إصابة بشرتك بجفاف أو تهيج، فيمكنك تجربته مرة يوميا أو مرة كل يومين.

يقول الخبراء إنه يتعين على الجميع استعمال التونر، شريطة اختيار النوع المناسب لنوع البشرة أو لما تعانيه المرأة من مشكلات، وهو ما يمكن مراجعته مع الطبيب.

- ماء الورد للترطيب

- البابونج للتهدئة

- زيت شجرة الشاي لمحاربة الزيوت والبكتيريا

- الصبار لتهدئة الالتهاب والاحمرار

- فيتامين E للترطيب

- الخلايا الجذعية النباتية لما تقدمه من مضادات أكسدة وخصائص مكافحة الشيخوخة

يؤكد الخبراء أن التونر آمن على البشرة حتى لو استعانت المرأة بعلاجات مثل الشمع أو الليزر لإزالة الشعر، وأن أهم شيء هو استعمال تونر ذي تركيبة لطيفة للغاية.

كيف تستعملين التونر دون التسبب في جفاف بشرتك؟كيف تستعملين التونر دون التسبب في جفاف بشرتك؟كيف تستعملين التونر دون التسبب في جفاف بشرتك؟كيف تستعملين التونر دون التسبب في جفاف بشرتك؟كيف تستعملين التونر دون التسبب في جفاف بشرتك؟
* تعبر المقالات الموجوده هنا عن وجهة نظر كاتبيها.
* جميع المقالات تحمل إسم المصدر و العنوان الاكتروني للمقالة.
* تعبر المقالات الموجوده هنا عن وجهة نظر كاتبيها.
* جميع المقالات تحمل إسم المصدر و العنوان الاكتروني للمقالة.
موقع كل يوم