1

أخبار كل يوم

تعبر المقالات الموجوده هنا عن وجهة نظر كاتبيها.

×



تعبر المقالات الموجوده هنا عن وجهة نظر كاتبيها.

ما هي علامات وجود تكيس في المبايض

ما هي علامات وجود تكيس في المبايض

نشر بتاريخ:  الجمعه ١١ حزيران ٢٠٢١ - ٠٧:٣٢
ما هي علامات وجود تكيس في المبايض

ما هي علامات وجود تكيس في المبايض

ما هي علامات وجود تكيس في المبايض

معظم حالات الإصابة بتكيس المبايض لا تترافق مع أية أعراض مميزة، إلا أن هناك بعض الحالات التي تظهر فيها أعراض، إلا أن هذه الأعراض تكون مشابهة لحالات أخرى أيضًا.

هذا يعني من المهم استشارة الطبيب في حال ملاحظة هذه الأعراض من أجل الخضوع للفحص المناسب وتشخيص الحالة.

بشكل عام تشمل أعراض تكيس المبايض ما يلي:

1- عدم انتظام وألم في الدورة الشهرية

من أهم أعراض تكيس المبايض هو عدم انتظام الدورة الشهرية الخاصة بك.

في بعض الحالات وعند نزول الحيض، يترافق الأمر مع ألم شديد، وقد تلاحظين أن الدورة خفيفو أو غزيرة أكثر من المعتاد.

2- ألم في منطقة الحوض

إن كنت مصابة بتكيس المبايض من الممكن أن تلاحظين وجود ألم في منطقة الحوض بشكل متواصل.

هذا الألم قد يمتد ليشمل منطقة أسفل الظهر والفخذ، وقد يظهر واضحًا قبل موعد الدورة الشهرية أو بعد انتهائها.

3- عسر الجماع

في بعض الأحيان من الممكن أن تسبب الإصابة بتكيس المبايض عسر الجماع.

هذا يعني أن المرأة المصابة قد تعاني من ألم خلال الجماع وشعور بعدم الراحة في منطقة البطن من بعده.

4- مشاكل في حركة الأمعاء والتبول

وهذا يشمل الشعور بالألم خلال عملية التغوط والضغط المتزايد على الأمعاء، بالإضافة إلى الشعور المستمر للحاجة للتبرز.

إضافة إلى ذلك قد تكون هناك بعض المشاكل في عملية إفراغ المثانة من البول كليًا، والتبول المستمر والمتكرر.

5- عدم توازن الهرمونات

من أعراض تكيس المبايض أيضًا هو عدم اتزان الهرمونات في الجسم، إلا أنه ليس شائعًا كثيرًا.

عدم توازن الهرمونات قد يسبب بعض الأعراض أهمها ظهور شعر في أماكن غير مرغوبة وتغيير في حجم وحساسية الثدي.

أعراض تكيس المبايض عند البنات

عدم انتظام الدورة الشهرية.

آلام الحوض، مستمر أو متقطع لا يزول، وقد يمتد إلى أسفل الظهر والوركين.

الم في الحوض قبل بداية الدورة الشهرية أو بعد انتهائها.

آلام مرافقة لحركات الإخراج أو ضغط على الأمعاء.

غثيان، استفراغ.

ظهور الشعر في مناطق الوجه.

امتلاء أو ثقل في البطن.

أعراض تكيس المبايض للمتزوجات

-زيادة نمو الشعر في الجسم بشكل كبير، ولكن يتضح ويظهر أكثر في الوجه و الصدر والبطن. -بعض النساء المصابة بتكيس المبيض يعانون من صغر حجم الثدي. -تساقط الشعر بشكل كبير. -التعرض لخشونة في الصوت.

أعراض تكيس المبايض الخفيف

انتفاخ البطن أو التورم.

ألم في الأمعاء.

ألم في الحوض قبل أو أثناء الدورة الشهرية.

ألم خلال الجماع.

ألم في أسفل الظهر أو الفخذين.

حنان الثدي.

استفراغ وغثيان.

أعراض تكيس المبايض الشديد

الشعور بآلام اسفل في منطقة الحوض أسفل البطن .

الشعور بضغط على المثانة أو الشرج.

انقطاع الدورة الشهرية وغيابها تماما لعدة شهور.

ارتفاع ضغط الدم أو انخفاضه بشكل ملحوظ.

الشعور بصعوبة في التبول أو على العكس تكرار عدد مرات التبول.

التعرض للإجهاض في حال حدوث الحمل للمتزوجات.

اضطراب حركة الأمعاء والشعور بالقيء.

الشعور بالوحدة والاكتئاب.

الشعور بآلام أثناء ممارسة العلاقة الحميمة الناتج عن كبر حجم الكيس.

الشعور بآلام أسفل الظهر وفي الساق.

الشعور بانتفاخ شديد في البطن نتيجة لكبر حجم الكيس على المبيض.

علامات اختفاء تكيس المبايض

لا يوجد علاج يمكنه أن يشفي من تكيسات المبايض نهائيا، فهو مرض مزمن ولكن يمكن التقليل من خطورته أو الحد منها، وذلك عن طريق :

1- إذا كنت تعاني من زيادة الوزن فسوف تتحسن العديد من الأعراض إذا كنت ستخسر قليلا، كما إن إسقاط 5 إلى 10٪ فقط من وزن جسمك (9 إلى 18 كيلو إذا كان وزنك الآن 180) يمكن أن يجعل جسمك أكثر حساسية للأنسولين (يقلل من مقاومة الأنسولين وراء متلازمة تكيس المبايض)، ويؤدي إلى مزيد من دورات الحيض المنتظمة، ويمكن أن يساعد في التحكم حب الشباب الشديد ونمو الشعر الزائد، ووفقا للكلية الأمريكية لأطباء النساء والتوليد (ACOG) لا عجب في ضبط خطة الأكل الخاصة بك وإنشاء روتين تمرين لمساعدتك على فقدان الدهون في الجسم بأمان وبصورة حكيمة .

2- يعد فقدان الوزن أيضا خطوة أولى أساسية إذا كنت تخططي للحمل، وقد يحسن قدرتك على الحمل عن طريق استعادة الإباضة أو جعل جسمك أكثر استجابة للعلاجات الخصوبة إذا كان هذا هو ما تحتاجه، وفي الواقع فإن ما يصل إلى 75 في المئة من النساء المصابات بمتلازمة تكيس المبايض اللواتي كن قادرات على خفض وزن الجسم لديهن أيضا سيطرة أفضل على الجلوكوز ومستويات هرمون الأندروجين المحسنة، مما يساعد على استعادة الإباضة والخصوبة، كما يقول  الخبراء في دراسة اجريت في جامعة ولاية بنسلفانيا :

“أن هناك أربع نساء مصابات بمتلازمة تكيس المبايض، تتراوح أعمارهن بين 18 و 40 عاما، وكانت نسبة فقدان الوزن عند حوالي 7٪ من وزن الجسم قبل بدء علاجات الخصوبة أكثر من ضعف احتمال إنجاب طفل مقارنة بتلك الذين تناولوا حبوب منع الحمل للاستعداد لعلاج الخصوبة، وغالبا ما تستخدم وسائل منع الحمل عن طريق الفم”، وتقدم نتائج الدراسة الثانية التي أجراها نفس الفريق البحثي إلى الأطباء استراتيجية واضحة لمساعدتك على إنقاص الوزن، ووفقا لهذه الدراسة في “Penn State Health” في فيلادلفيا، فإن المرضى الذين عملوا مع طبيبك لمتابعة اتباع نظام غذائي محدود الدهون قليل السعرات الحرارية (1200 سعرة حرارية) من خلال الاعتماد على وجبات منخفضة السعرات الحرارية، ويجب تغيير نمط الحياة في الأكل بالإضافة إلى اضافة الفواكه والخضروات للوجبات .

3- ركز على تعديلات نمط الحياة وقم بإنشاء خطة نشاط بدني شخصية مكثفة بشكل معتدل (أي نشاط سريع أو نشاط مشابه) لمدة 30 دقيقة خلال خمسة أيام من الأسبوع، وسيتم تشجيعك على الاحتفاظ بمجلة أو مخطط يوضح نوع التمرين وطول المدة التي تقضيها في التمرين، وبينما من الصعب جدا القيام بذلك إلا أن الأخبار الجيدة تساعد في تقليل الوزن، وتشير الدراسات إلى أن النساء اللاتي يفقدن اثنين إلى خمسة في المئة فقط من وزنهن (31/2 إلى 9 كيلو إذا كنت تزن 180) رأين فوائد بما في ذلك انخفاض مستويات هرمون التستوستيرون والأنسولين، وارتفاع في مستويات هرمون SHBG المعزز للإباضة .

4- الأكثر أهمية إن هدفك عند إنقاص الوزن هو أن تهدف بشكل خاص إلى تقليل الدهون حول بطنك (الدهون في البطن)، وهذا يتطلب زيادة عملية التمثيل الغذائي لديك مثل النساء اللواتي خضعن لمتلازمة تكيس المبايض وفعلت في دراسة إنقاص الوزن الإيطالية، وأولئك الذين ركبوا الدراجات لمدة 30 دقيقة ثلاث مرات في الأسبوع فقدوا دهون في البطن أكثر من أولئك الذين لم يفعلوا، وستكون ناجحا إذا قمت بتغيير نظامك الغذائي فقط، وبدأت النساء في مجموعة التمرين أكثر من مجموعة الحمية بالتبويض على الرغم من أن كلا المجموعتين فقدتا كميات مماثلة من الوزن .

علامات نزول تكيسات المبايض

ألم شديد في أسفل البطن

نزيف وفقدان شديد للدم

ارتفاع درجة الحرارة.

تكيس المبايض والحمل

هل أعراض تكيس المبايض تشبه أعراض الحمل

طرق لزيادة فرص الحمل لدى النساء المصابات بتكيس المبايض

تعتمد فرصة الحمل لدى النساء المصابات بتكيُّس المبايض على عدد مرَّات التبويض، إذا تبيَّن أنَّ بعض النساء المصابات بمتلازمة تكيُّس المبايض تحدث لديهنَّ الإباضة بين الحين والآخر، بينما لا تحدث أبداً لدى أخريات، وفي حال الرغبة في حدوث الحمل عند النساء اللواتي يُعانين من عدم حدوث الإباضة فمن الممكن أن يوصي المختصُّ بخضوع المرأة لعلاجات الخصوبة التي تزيد من فرصة نجاح الحمل، وفيما يأتي بيان لهذه العلاجات بشيءٍ من التفصيل:

تغييرات في نمط الحياة

إنَّ اتباع نظام غذائي صحِّي وزيادة النشاط البدني يساعد الجسم على الاستفادة من الإنسولين بشكلٍ فعَّال، ويقلِّل من مستويات الجلوكوز في الدم، ويساعد على حدوث الإباضة، كما أنَّ ذلك يقلِّل من أعراض تكيُّس المبايض ويساعد على خسارة الوزن، إذ تعتبر خسارة الوزن الطريقة الأكثر فعاليَّة في تحفيز انتظام الدورة الشهريَّة، وتقليل خطر المضاعفات طويلة الأمد الناجمة عن تكيُّس المبايض، وتُعدُّ خسارة 5% من وزن الجسم كافية للحصول على ذلك بناءً على ما أفادته الأبحاث، إذ تُعدُّ ممارسة التمارين الرياضيَّة بشكل منتظم واختيار الأطعمة الغذائيَّة الصحيَّة هي أفضل طريقة لخسارة الوزن، وتستطيع المرأة استشارة الطبيب حول أفضل الطرق لخسارة الوزن، وبالإضافة إلى ما سبق فإنَّ خسارة الوزن تُحسِّن من فعاليَّة علاجات الخصوبة الأخرى، ويجدر العلم أنَّ فرصة حدوث الحمل تكون قليلة جدّاً في حال المعاناة من السمنة، لذلك ينصح بخسارة الوزن بالإضافة إلى استخدام علاجات الخصوبة الأخرى.

الخيارات الدوائية لتعزيز الإباضة

قد يلجأ الطبيب إلى استخدام العلاجات الدوائيَّة التي تساعد على تعزيز الإباضة في حال كان سبب ضعف الخصوبة حسب الفحوصات المجراة هو عدم حدوث الإباضة أو غيابها، ومن الجدير ذكره أنَّ هذه العلاجات تعمل بشكلٍ أفضل لدى النساء غير المصابات بالسمنة، ومن الخيارات الدوائيَّة لتعزيز الإباضة يمكن ذكر ما يأتي:

الكلوميفين (بالإنجليزية: Clomiphene): وهو دواء مضادٌّ للإستروجين يؤخذ عن طريق الفم في الجزء الأوَّل من الدورة الشهريَّة.

ميتفورمين (بالإنجليزية: Metformin): يمكن لدواء الميتفورمين الذي يتم تناوله عن طريق الفم لعلاج داء السكَّري من النوع الثاني تحسين مقاومة الإنسولين والتقليل من مستوياته، كما يساعد على خسارة الوزن، وإبطاء تطوُّر مرض السكَّري في حال استخدامه للأشخاص الذين يعانون من مرحلة ما قبل السكَّري (بالإنجليزية: Prediabetes)، وقد يوصي الطبيب بإضافته إلى العلاج في حال عدم حدوث حمل باستخدام دواء الكلوميفين.

ليتروزول (بالإنجليزية: Letrozole)‏: يمكن لدواء الليتروزول الذي يستخدم في علاج سرطان الثدي تحفيز المبايض.

غونادوتروبينات (بالإنجليزية: Gonadotropins): وهي أدوية هرمونيَّة تعطى عن طريق الحقن تساعد على تحفيز المبيض.

الخيارات الدوائية لتنظيم دورة الحيض

من الممكن أن يوصي الطبيب باستخدام بعض العلاجات الدوائيَّة التي تساعد على تنظيم دورة الحيض، ومنها ما يأتي:

حبوب منع الحمل المركَّبة: (بالإنجليزية: Combination birth control pills) تحتوي هذه الحبوب على الإستروجين (بالإنجليزية: Estrogen)، والبروجيستين (بالإنجليزية: Progestin) اللذين يساعدان على تقليل إنتاج الأندروجين وتنظيم الإستروجين في الجسم، وفي الحقيقة فإنَّ تنظيم الهرمونات يمكن أن يقلِّل من خطر الإصابة بسرطان بطانة الرحم، وضبط النزيف غير الطبيعي، ويعالج نموَّ الشعر الزائد، وظهور حبِّ الشباب، وقد تُستبدل هذه الحبوب باستخدام رقعة جلديَّة (بالإنجليزية: Skin patch)، أو حلقات مهبليَّة (بالإنجليزية: Vaginal ring) تحتوي على مزيج من الإستروجين والبروجيستين.

العلاج بالبروجيستين: (بالإنجليزية: Progestin therapy) على الرغم من أنَّ العلاج بالبروجيستين لا يحسِّن من مستويات الأندروجين ولا يمنع حدوث الحمل، إلا أنَّ استخدامه لمدَّة تترواح بين 10-14 يوماً كلَّ شهر أو شهرين يمكن أن ينظِّم الدورة الشهريَّة، ويقي من الإصابة بسرطان بطانة الرحم، وفي الحقيقة تُعدُّ الحبوب الصغيرة التي تحتوي على البروجيستين فقط (بالإنجليزية: Progestin-only mini-pill) أو اللولب الرحمي المحتوي على البروجيستين (بالإنجليزية: Progestin-containing intrauterine device) خياراً جيِّداً في حال الرغبة بتجنُّب الحمل.

* تعبر المقالات الموجوده هنا عن وجهة نظر كاتبيها.
* جميع المقالات تحمل إسم المصدر و العنوان الاكتروني للمقالة.
* تعبر المقالات الموجوده هنا عن وجهة نظر كاتبيها.
* جميع المقالات تحمل إسم المصدر و العنوان الاكتروني للمقالة.
موقع كل يوم