1

أخبار كل يوم

تعبر المقالات الموجوده هنا عن وجهة نظر كاتبيها.

×



تعبر المقالات الموجوده هنا عن وجهة نظر كاتبيها.

أنباء عن استهداف سفينة إسرائيلية قرب سواحل الإمارات

أنباء عن استهداف سفينة إسرائيلية قرب سواحل الإمارات

نشر بتاريخ:  الثلاثاء ١٣ نيسان ٢٠٢١ - ٢٠:٠٣
أنباء عن استهداف سفينة إسرائيلية قرب سواحل الإمارات

أنباء عن استهداف سفينة إسرائيلية قرب سواحل الإمارات

تحمل اسم 'هيبرن' وتملكها شركة PCC واتهام اسرائيلي لإيران

قالت وسيلتان إعلاميتان مواليتان لإيران تتخذان من لبنان مقرا اليوم الثلاثاء على تويتر إن سفينة تجارية مملوكة لشركة إسرائيلية تعرضت للهجوم قرب ميناء الفجيرة الإماراتي.

ونقلت قناة التلفزيون الأوسع مشاهدة في إسرائيل عن مسؤولين إسرائيليين لم تنشر أسماءهم توجيههم أصابع الاتهام إلى إيران، وقالت المصادر إنه ليست هناك خسائر بشرية.

وقال متحدث باسم وزارة النقل الإسرائيلية إنه على علم بالتقارير الإعلامية لكنه لا يستطيع تأكيدها. ولم يصدر تأكيد بعد من الإمارات.

وقالت وكالة يونيوز للأخبار التي تتخذ من لبنان مقرا ونشرت فيما سبق أنباء عن هجمات استهدفت سفنا في مياه الخليج إن السفينة كانت تنقل سيارات وكانت في ميناء الأحمدي الكويتي قبل 48 ساعة.

وقالت وسائل إعلام إيرانية إن اسم السفينة 'هيبرن'، تعود ملكيتها إلى شركة PCC الإسرائيلية، وتستخدم لنقل السيارات وتم استهدافها قرب ميناء الفجيرة الإماراتي.

وأظهرت بيانات ريفينيتيف لتتبع السفن أن السفينة 'هيبيرن راي' التي ترفع علم الباهاما كانت متجهة من الكويت إلى ميناء الفجيرة.

وكانت وكالة أنباء 'تسنيم' الإيرانية  قد تحدثت اليوم الثلاثاء عن وجود أخبار تفيد باستهداف سفينة تجارية ترفع علم إسرائيل قرب السواحل الإماراتية.

ولم يصدر تأكيد حتى الآن من إسرائيل أو الإمارات، لتقرير الوكالة التي نشرت في السابق أنباء عن هجمات على سفن في مياه الخليج.

ويأتي هذا الحادث بعد يومين من الانفجار الذي وقع في مشأة نطنز النووية الإيرانية، والتي اتهمت طهران إسرائيل بالوقف وراءه.

ونقلت القناة 12 الإسرائيلية عن مسؤولين اتهامهم إيران بالمسؤولية عن الهجوم على السفينة المملوكة لإسرائيل قبالة الإمارات.

وأكدت القناة الإسرائيلية أن لا إصابات نتجت عن الهجوم.

البحرية البريطانية على علم

من جهتها قالت عمليات التجارة البحرية البريطانية إنها على علم بحادث محتمل قبالة ساحل إمارة الفجيرة الإماراتية.

وأضافت عمليات التجارة البحرية البريطانية، التابعة للبحرية الملكية البريطانية، في إخطار أن التحقيقات مستمرة ونصحت البحارة بتوخي أقصى درجات الحذر في المنطقة.

'حرب السفن'

وليس هذا الهجوم الأول من نوعه، إذ تبادلت إيران وإسرائيل الاتهامات بشأن سلسلة هجمات على سفن تابعة لهما في الآونة الأخيرة.

ففي 25 مارس، أصيبت سفينة شحن مملوكة لشركة إسرائيلية بصاروخ ألحق بها أضرارا في بحر العرب، وفق ما قال مسؤول أمني إسرائيلي لـ'رويترز'، مضيفاً أن السفينة تمكّنت من متابعة رحلتها من تنزانيا إلى الهند.

ولم يدلِ المسؤولون الإسرائيليون بأي تصريحات رسمية بشأن الحادثة، كما لم يصدر من إيران أي تصريح يؤكد أو ينفي المسؤولية عن الهجوم.

وفي 25 فبراير (شباط)، تعرّضت ناقلة سيارات إسرائيلية لاعتداء في خليج عُمان ألحق بها أضراراً، واتهم رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، إيران بتنفيذ الهجوم، لكن طهران نفت مسؤوليتها عن الحادث.

وفي السادس من أبريل (نيسان)، تعرّضت سفينة 'ساويز' الإيرانية لاستهداف بالقرب من سواحل جيبوتي، ونقلت صحيفة 'نيويورك تايمز' عن مسؤول أميركي قوله، 'إن إسرائيل أبلغت واشنطن بأنها ضربت السفينة الإيرانية، ووصفت الهجوم بأنه رد انتقامي لضربات إيران ضد سفن إسرائيلية'.

* تعبر المقالات الموجوده هنا عن وجهة نظر كاتبيها.
* جميع المقالات تحمل إسم المصدر و العنوان الاكتروني للمقالة.
* تعبر المقالات الموجوده هنا عن وجهة نظر كاتبيها.
* جميع المقالات تحمل إسم المصدر و العنوان الاكتروني للمقالة.
موقع كل يوم