×



تعبر المقالات الموجوده هنا عن وجهة نظر كاتبيها.

تعبر المقالات الموجوده هنا عن وجهة نظر كاتبيها.

الولايات المتحدة تصادر مؤلفات من مكتبات مدرسية: «محتواها فاحش»

الولايات المتحدة تصادر مؤلفات من مكتبات مدرسية: محتواها فاحش
نشر بتاريخ:  السبت ١٤ أيار ٢٠٢٢ - ١٩:٤٠
الولايات المتحدة تصادر مؤلفات من مكتبات مدرسية: محتواها فاحش

الولايات المتحدة تصادر مؤلفات من مكتبات مدرسية: «محتواها فاحش»

كشفت مجلة نيوزويك الأمريكية عن محاولات لفرض رقابة على ما يقرأه الأطفال فى الولايات المتحدة، لافتة إلى وجود وقائع سحب إصدارات ومؤلفات من عدة مكتبات مدرسية فى جميع أنحاء البلاد، بحجة أنها تضم «محتويات فاحشة وأفكارًا لا تتناسب مع عقلية الصغار».

وانتقدت المجلة تلك المحاولات، قائلة إنه «لا يمكن أن نعيش فى مجتمع مبني على حرية التعبير وتداول المعلومات والفكر، وتحدث محاولات لمصادرة المؤلفات والكتب»، معتبرة أن «تلك الوقائع لها تأثير سلبى كبير على المجتمع وعلى الأطفال».

أضافت أن الولايات المتحدة تشهد هذه الفترة وقائع حظر ومصادرة على أيدى موظفين حكوميين، وبعض المسئولين يرتكبون تلك الوقائع ولا يدركون الآثار السلبية التى ستؤدى إليها، إلى جانب عدم إدراك ظاهرة «سترايسند» وتأثيرها، وهى الظاهرة التى تتحدث عن انتشار كل ما هو ممنوع ومحظور.

وتحدث ظاهرة «سترايسند» عند فشل محاولات فرض الرقابة أو إخفاء المعلومات، سواء عبر السلطة القضائية أو المجتمعية، حيث يؤدى المنع لنتيجة عكسية، ويزيد من تناول الإعلام لما يتم حظره، بما يعمل على توسيع انتشاره بشكل أكبر.

وبيّنت المجلة أن بعض مديري المدارس والمسئولين فى الولايات الأمريكية يرون أنه لا يجب أن يطلع الأطفال على بعض الموضوعات والأفكار بحجة أنها مثيرة للجدل، لافتة إلى عدم وجود مبادئ أساسية تحكم عملية تثقيف الأطفال وتحديد ما يجب أن يقرأوه من عدمه.

ورأت المجلة أن الفوائد التنموية للقراءة لا تقتصر فقط على زيادة الفهم وتحسين استيعاب اللغة، لكنها تساعد على تحفيز القدرات العقلية والإدراكية بشكل لا تستطيع أى وسائل إعلام أو تثقيف أخرى تحقيقه.

كما أن القراءة ترفع مستوى ومهارات التفكير النقدى، وتعزز قدرة الطلاب على فهم الآخرين، كما تساعد المدرسين والإداريين فى تحسين عملية التعليم وتوجيه المعلومات ووضع الاختبارات.

واعتبرت المجلة أنه من المهم تزويد الأطفال بمجموعة متنوعة غنية من الكتب للاختيار من بينها، حتى يتمكنوا من تحصيل معارف مختلفة وتطوير أدواتهم فى التفكير والدراسة وتحسين مستوى أدائهم الاجتماعي.

ونقلت المجلة عن جيم بلاسينجيم، الأستاذ فى جامعة ولاية «أريزونا» المحرر فى إحدى المجلات المخصصة لأدب الشباب، قوله: «عندما يقرأ الأطفال عن الشخصيات الملهمة والثرية فإن كفاءتهم فى القراءة ترتفع».

أضاف: «الأطفال يتصرفون بشكل أفضل عندما يقرأون القصص التى يمكنهم الارتباط بها، وهناك حاجة ملحة لتوسيع نشر هذه القصص وتزويد المكتبات بالإصدارات المهمة».

مسابح مسبقة الصنع مسابح مسبقة الصنع
Casa Pools

* تعبر المقالات الموجوده هنا عن وجهة نظر كاتبيها.

* جميع المقالات تحمل إسم المصدر و العنوان الاكتروني للمقالة.

موقع كل يوم
1

أخبار كل يوم

lebanonKlyoum.com is 940 days old | 2,769,147 Egypt News Articles | 99,207 Articles in May 2022 | 314 Articles Today | from 25 News Sources ~~ last update: 29 min ago
klyoum.com